أفغان يواصلون الانتظار في محيط المطار لمغادرة البلاد

أفغان-يواصلون-الانتظار-في-محيط-المطار-لمغادرة-البلاد

يواصل مواطنون أفغان، الأربعاء، الانتظار في محيط "مطار كابل الدولي" في مسعى منهم لمغادرة البلاد، عقب سيطرة حركة "طالبان" على العاصمة.

وأشار مراسل الأناضول، أن الجنود المكلفين بحماية أمن المطار اتخذوا إجراءات أمنية مشددة للحيلولة دون تكرار مشاهد الفوضى التي حدثت مؤخرا.

ويحدث توتر بين الحين والآخر بين الأفغان الراغبين في دخول المطار لمغادرة البلاد وبين قوات الأمن، وتطلق الأخيرة من حين لآخر طلقات تحذيرية لإبقاء حشود المواطنين تحت السيطرة.

وتعرض بعض المواطنين الذين ينتظرون أمام المطار للإغماء بسبب الطقس الحار والإرهاق، وفق رصد فريق الأناضول لما يحدث في محيط المطار.

وبعد سيطرة طالبان على العديد من عواصم الولايات الرئيسية في الأيام الأخيرة، وإجبار القوات الحكومية على الاستسلام أو الفرار، وصل مقاتلو الحركة الأحد، إلى العاصمة، وأعلنوا السيطرة على البلاد.

وبعد رحيل الرئيس الأفغاني ومساعديه المقربين، شكل الرئيس السابق حامد كرزاي، والسياسي المخضرم قلب الدين حكمتيار، وكبير مفاوضي السلام عبد الله عبد الله، مجلسًا بهدف ضمان انتقال سلس للسلطة.

وكان تحالف عسكري دولي تقوده واشنطن، أسقط حكم "طالبان" عام 2001، لارتباطها آنذاك بتنظيم "القاعدة" الذي تبنى هجمات في الولايات المتحدة في سبتمبر/ أيلول من ذلك العام.