إثيوبيا : تعلن إحباط محاولة لتفجير سد النهضة

إثيوبيا-تعلن-إحباط-محاولة-لتفجير-سد-النهضة

كشف الجيش الإثيوبي عن احباطه محاولة ادعى أنها  مدعومة من السودان لتفجير سد النهضة في مواجهات أسفرت عن مقتل عشرات المسلحين..


هذا وقد  أعلن منسق العمليات بمنطقة متكل بإقليم بني شنقول  ان مجموعة من عناصر “جبهة تيغراي” المتمردة تسللت للمنطقة التي يقع فيها سد النهضة. واتهم المسؤول الإثيوبي الحكومة السودانية بتسهيل تسلل المجموعة المسلحة إلى منطقة أعمال بناء السد.

وذكر  بيان صدر الجمعة، قال الجيش إن 50 مسلحا قتلوا وأصيب 70 آخرون من عناصر الجبهة الشعبية لتحرير تجراي المصنفة "إرهابية" من قبل أديس أبابا، حاولت التسلل عن طريق منطقة المحلة على الحدود  السودانية.


وكشف منسق العمليات بمنطقة متكل بإقليم بني شنقول، العقيد سيفي إنجي، أن هذه العناصر تسللت بهدف تعطيل عملية بناء سد النهضة الإثيوبي والقيام بعمليات تستهدف السد، مشيرا إلى أنها حاولت استخدام متفجرات صغيرة وثقيلة أثناء تسللها، إلا أنها لم تستطع مواجهة الجيش الإثيوبي الذي كان يراقب المنطقة ليل نهار 


وكشف منسق العمليات بمنطقة متكل بإقليم بني شنقول، العقيد سيفي إنجي، أن هذه العناصر تسللت بهدف تعطيل عملية بناء سد النهضة الإثيوبي والقيام بعمليات تستهدف السد، مشيرا إلى أنها حاولت استخدام متفجرات صغيرة وثقيلة أثناء تسللها، إلا أنها لم تستطع مواجهة الجيش الإثيوبي الذي كان يراقب المنطقة ليل نهار .


ووفق العقيد إنجي، فإن باقي المسلحين هربوا أثناء المواجهة، فيما استولى الجيش على بعض الأسلحة التي كانت تستخدمها عناصر الجبهة كما دمر بعض الأسلحة الثقيلة التي كانت تحاول استخدامها.

ولفت إلى أن جبهة تحرير تجراي توهمت أن معظم قوات الجيش الإثيوبي تحركت إلى الجزء الشمالي من البلاد، وحاولت التسلل لعرقلة عملية بناء سد النهضة الكبير، بالتنسيق مع  "عدو إثيوبيا التاريخي"، دون ذكر اسم محدد أو توضيح للجزئية الأخيرة.

وأشار إلى أن الجيش الإثيوبي وفرق المشاة والوحدات الآلية والقوات الخاصة لإقليم بني شنغول جموز مستعدة لتحقيق الأمن أثناء أداء واجبها في المنطقة.


وكان نص البيان

دمرت القوات الوطنية الإثيوبية المجموعة المرتزقة الإرهابية التي حاولت دخول البلاد من السودان عبر الحدود.

وقامت جماعة الجبهة الشعبية لتحرير تغراي الإرهابية بتجنيد المجموعة المرتزقة المؤلفة من 130 عضوا لتعطيل عملية بناء سد النهضة الإثيوبي.

وقال منسق قطاع العمليات لفرقة العمل المشتركة في منطقة متكل بإقليم بني شنغول غومز ، العقيد سيف إنغي ، إنه تم القضاء على 50 من أعضاء المجموعة بينما أصيب الـ 70 الباقون بجروح خطيرة.

و تمت مصادرة ألغام مضادة للمركبات وأنواع مختلفة من المتفجرات في أيدي الجماعة التابعة للجبهة الشعبية لتحرير تغراي الإرهابية.



من ناحية أخرى لم يصدر أي تعليق من طرف الجيش السوداني على هذه الادعاءات الإثيوبية.