احتفالات بـ”هروب الأسرى” والاحتلال يشن حملات تمشيط في جنين

احتفالات-بـ-هروب-الأسرى-و-الاحتلال-يشن-حملات-تمشيط-في-جنين

شهدت مدينة ومخيم جنين صباح اليوم الإثنين، مسيرة للمركبات والدراجات النارية، كما أطلق مسلحون النار بالهواء، احتفاءاً وفرحاً بتمكن ستة أسرى من محافظة جنين بالهرب من سجن جلبوع الإسرائيلي؟


وعمت مشاعر الفرح رواد مواقع التواصل الاجتماعي الذين عبروا عن فرحتهم بالعملية ووجهوا التحية للأسرى.

وفي وقت تواصل فيه قوات الاحتلال حملات التمشيط التي امتدت لمشارف جنين، بمساندة طائرات مروحية ما زالت تحلق على ارتفاع منخفض.

وقال شهود “إن المئات من جنود الاحتلال شوهدوا قرب جدار الفصل لعنصري شمال جنين بمحاذاة حاجز الجلمة والقرى القريبة من الحدود مقيبلة واكسال وسالم وبرطعة وزبوبا وأم الفحم، وصولاً لجبال جلبوع وقرى جنين المجاورة”.

وأوضح شهود العيان أن الطائرات تحلق على ارتفاع منخفض على حدود جنين مع الداخل، وسط استنفار كبير على حواجز برطعة وسالم والجلمة.

وأشار الأهالي إلى أن جنود الاحتلال احتجزوا مزارعين قرب الجدار، وحققوا معهم في وقت مبكر من صباح اليوم ، بينما قالت مصادر محلية: “إن الاحتلال أعلن عن نشاط أمني واسع في محافظة جنين”.

الأسرى من محافظة جنين الذين أعلن الاحتلال أنهم فروا من سجونه:

  1. الأسير محمود عبد الله عارضة (46 عاما) من عرابة /جنين معتقل منذ عام 1996، محكوم مدى الحياة.
  2. الأسير محمد قاسم عارضه (39 عاما) من عرابة معتقل منذ عام 2002، ومحكوم مدى الحياة.
  3. الأسير يعقوب محمود قادري (49 عاما) من بير الباشا معتقل منذ عام 2003، ومحكوم مدى الحياة.
  4. الأسير أيهم نايف كممجي ( 35 عاما) من كفردان معتقل منذ عام 2006 ومحكوم مدى الحياة.
  5. الأسير زكريا زبيدي (46 عاما) من مخيم جنين معتقل منذ عام 2019 وما يزال موقوف.
  6. الأسير مناضل يعقوب انفيعات (26 عاما) من يعبد معتقل منذ عام 2019.