استشهاد شاب برصاص الاحتلال خلال مواجهات في بلاطة — 180° — أخبار و تحقيقات تهمك

استشهاد شاب برصاص الاحتلال خلال مواجهات في بلاطة

استشهاد-شاب-برصاص-الاحتلال-خلال-مواجهات-بلاطة

استشهد الشاب باكير حشاش (21 عامًا)، فجر اليوم الخميس، جراء إطلاق النار عليه من قبل قوات الاحتلال خلال اقتحامها مخيم بلاطة جنوب مدينة نابلس شمال الضفة الغربية.

وبحسب مصادر محلية، فإن مواجهات عنيفة اندلعت مع قوات الاحتلال التي اقتحمت المخيم، وسط إطلاق نار للرصاص الحي وقنابل الغاز، ما أدى لإصابة الشاب حشاس، قبل أن يعلن في مستشفى رفيديا بعد دقائق معدودة عن استشهاده متأثرًا بجروحه التي أصيب بها في رأسه.

واعتبرت حركة حماس، اليوم الخميس، أن دماء الشهيد باكير حشاش الذي استشهد برصاص الاحتلال في مخيم بلاطة جنوب مدينة نابلس، فجر اليوم، بأنها إلى جانب دماء شهداء ثوار الشعب الفلسطيني ستشكل قوة دفع لتصاعد الانتفاضة في الضفة الغربية.

ونعت حركة حماس في تصريح صحفي للناطق باسمها حازم قاسم، الشهيد باكير حشاش (21 عامًا) والذي استشهد بعد تصديه لقوات الاحتلال.

وقال قاسم “سيواصل الشباب الثائر مشوار الشهداء حتى تحقيق أهداف شعبنا بالحرية من الاحتلال”.

وأضاف إن “تصاعد الفعل المقاوم في الضفة واتساع حالات التصدي لاقتحامات الاحتلال يؤكد أن شعبنا يخوض مرحلة نضالية جديدة ضد المحتل لن تتوقف طالما ظل الاحتلال جاثمًا على أرضنا الفلسطينية”.