"الأسيرة أنهار الديك في رسالة من السجن: "الوجع اللي في قلبي لا يمكن أن يكتب في سطور

الأسيرة-أنهار-الديك-في-رسالة-من-السجن-الوجع-اللي-في-قلبي-لا-يمكن-أن-يكتب-في-سطور

وجهت الأسيرة أنهار الديك التي دخلت شهرها التاسع في الحمل، رسالة تناشد فيها بالعمل للضغط على الاحتلال للإفراج عنها، نظراً لصعوبة الظروف في السجون التي تنتظرها كأم.


وقالت أنهار في الرسالة: "طالبوا كل حر وشريف يغار على عرضه بأن يتحرك لو بكلمة، وخطية هالولد في رقبة كل واحد مسؤول قادر يساعد وما بساعد".

وتابعت: "شو أعمل إذا ولدت بعيد عنكم وتكلبشت وأنا أولد، وانتو عارفين شو الولادة القيصرية برا كيف بالسجن وأنا لحالي؟!".


وأكدت أنهار معاناتها في داخل سجون الاحتلال، وقالت: "أنا كثير تعبانة صابني آلام حادة في الحوض ووجع قوي في إجري نتيجة النوم على (البرش)، مش عارف كيف بدي أنام عليه بعد العملية، وكيف بدي أخطو خطواتي الأولى بعد العملية وهي السجانة ماسكة إيدي باشمئزاز".

وأضافت: "لسا بدهم يحطوني أنا وابني في العزل، يا ويل قلبي عليه، عشان الكورونا، مش كيف رح أقدر أدير بالي عليه وأحميه من أصواتهم المخيفة، وقد ما كانت أمه قوية راح تضعف قدام اللي بعملوه فيها وباقي الأسيرات".

وفي رسالة شوق لطفلتها "جوليا"، تابعت: "اشتقت لجوليا بشكل مش طبيعي قلبي واجعني عليها، ونفسي أحضنها وأضمها لقلبي، الوجع اللي في قلبي لا يمكن أن يكتب في السطور".

يحتجز الاحتلال في سجونه عدداً من الأمهات الفلسطينيات ويحرمهن من رؤية أبنائهن، وتعرضت مئات السيدات الفلسطينيات منذ بداية الاحتلال للاعتقال وبعضهن أمضى سنوات طويلة في السجون.