الإمارات تبحث مع واشنطن جهود وقف التصعيد في اليمن

الإمارات-تبحث-مع-واشنطن-جهود-وقف-التصعيد-في-اليمن

بحث أنور محمد قرقاش، المستشار الدبلوماسي لرئيس دولة الإمارات ، والمبعوث الأمريكي لليمن، تيموثي ليندركينج، الأوضاع والتطورات في اليمن.

وقالت الخارجية الأمريكية في بيان مقتضب إن الطرفان، اتفقا خلال لقائهما، على أهمية تنفيذ اتفاق الرياض، وضمان عودة حكومة المناصفة إلى العاصمة المؤقتة عدن وتحسين حياة المواطنين.

وأكد "ليندركينج وقرقاش الحاجة لوقف إطلاق نار شامل ووقف التصعيد خاصة في مأرب وجنوب اليمن".

وتدعم أبوظبي المجلس الانتقالي الجنوبي الذي يشارك الحكومة اليمينة في التشكيلة الجديدة للحكومة، وفقا لا تفاق الرياض (الموقع بينهما في 5 نوفمبر 2019).

وبدأ قرقاش الثلاثاء زيارته للعاصمة الأمريكية واشنطن، في زيارة رسمية تستغرق أسبوعاً، وفقاً لما أوردته وكالة أنباء الإمارات (وام).

وقال قرقاش في تصريح له بمستهل زيارته، "إن الولايات المتحدة ودولة الإمارات تتمتعان بعلاقة صداقة وطيدة وتحالف مهم، ولديهما ذات التطلعات لجعل منطقة الشرق الأوسط أكثر أمنا وازدهارا".

وأضاف: "ستعمل دولة الإمارات مع الولايات المتحدة والحلفاء الآخرين من أجل التوصل لحلول دبلوماسية للتحديات المشتركة".

ومن المقرر أن يلتقي قرقاش خلال الزيارة عدداً من كبار المسؤولين في إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن، وأعضاء في الكونجرس، ومحللين في مجال السياسة الخارجية لتأكيد التزام أبوظبي بخفض التصعيد في المنطقة.

وهذه هي الزيارة الأولى لقرقاش، منذ توقيع اتفاق التطبيع بين أبوظبي وتل أبيب برعاية أمريكية.

ووفقاً لـ"وام"، فإن قرقاش سيبحث خلال زيارته لواشنطن مع نظرائه من الجانب الأمريكي سبل تعزيز اتفاق التطبيع وتوسيع نطاقه.

ومن المتوقع أن يتحدث قرقاش الخميس، أمام الحضور في كلية الدراسات الدولية المتقدمة بجامعة جونز هوبكنز المرموقة، وإلى جانبه لانا زكي نسيبة مساعدة وزير الخارجية والتعاون الدولي للشؤون السياسية المندوبة الدائمة للدولة لدى الأمم المتحدة، للإعلان عن مبادرة جديدة للتدريب في المجال الدبلوماسي بالتعاون مع الكلية، وفق للمصدر ذاته.