الاحتلال يشن غارات على مواقع للمقاومة بغزة — 180° — أخبار و تحقيقات تهمك

الاحتلال يشن غارات على مواقع للمقاومة بغزة

الاحتلال-يشن-غارات-على-مواقع-للمقاومة-بغزة

شن الطيران الحربي الإسرائيلي فجر اليوم الإثنين، غارات على أهداف في قطاع غزة، دون أن يبلغ عن وقوع إصابات، وذلك لليلة الثالثة على التوالي، فيما ردت المقاومة بإطلاق قذيفة صاروخية صوب مستوطنات "غلاف غزة".

وأغارت طائرات حربية على موقع للمقاومة شرقي مدينة رفح، وموقع فلسطين في بلدة بيت لاهيا، وموقع اليرموك في منطقة "معن" شرقي خانيونس، وموقع الـ"17" سابقا غربي مدينة دير البلح.

كما قصف طائرات حربية بدون طيار قصفت موقعا على الطريق الساحلي غربي محافظة خان يونس، فيما فتحت زوارق حربية نيران رشاشاتها تجاه سواحل بلدة بيت لاهيا.

وأحدثت غارات الطيران الحربي للاحتلال دوي انفجارات ضخمة، مما أوقع أضرارا مادية في بعض ممتلكات المواطنين.


وردا على غارات الاحتلال، أطلقت المقاومة نيران المضادات الأرضية صوب طائرات الاحتلال في أجواء القطاع.

ودوت صافرات الإنذار في مستوطنات "غلاف غزة" أثناء قيام طائرات الاحتلال بشن غاراتها على القطاع.

وأعلن المتحدث باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي أن صاروخا أطلق من القطاع صوب مستوطنات الغلاف، واعترضته القبة الحديدية.

وأوضح أن الطائرات الحربية شنت غارات على أربعة مواقع عسكرية في قطاع غزة وفي داخلها عدة أهداف تشمل مصالح لحماس. وزعم أن المواقع المستهدفة "استخدمت كمجمعات تدريب رئيسية لحماس بالإضافة إلى مخازن لتخزين وتصنيع الأسلحة وأنفاق".

ولتبرير عدوانه وغاراته على غزة، حمل جيش الاحتلال في بيان له حركة حماس مسؤولية التصعيد والغارات لليلة الثالثة، قائلا "تختار حماس من جديد العمل بطرق إرهابية بدلًا من إعادة إعمار قطاع غزة. وسيواصل الجيش الرد بقوة على إطلاق القذائف الصاروخية.

ومساء الأحد، اعترضت منظومة القبة الحديدية، قذيفة صاروخية أطلقت من غزة باتجاه مستوطنات الغلاف، فيما دوت صافرات الإنذار في سديروت ومستوطنات "غلاف غزة"، وفقا لجيش الاحتلال.