الجيش السوداني يدفع بتعزيزات عسكرية جديدة إلى الحدود الإثيوبية — 180° — أخبار و تحقيقات تهمك

الجيش السوداني يدفع بتعزيزات عسكرية جديدة إلى الحدود الإثيوبية

الجيش-السوداني-يدفع-بتعزيزات-عسكرية-جديدة-إلى-الحدود-الإثيوبية

أعلنت وسائل الاعلام السودانية، أن القوات المسلحة دفعت بتعزيزات عسكرية جديدة لتأمين ختام الموسم الزراعي في الفشقة. الواقعة على الحدود مع إثيوبيا.

وتأتي تلك الخطوة في ظل مرور الحدود السودانية مع إثيوبيا بهدوء حذر منذ قرار الجيش السوداني إعادة انتشاره في الفشقة على الحدود العام الماضي، عقب مواجهات مسلحة عنيفة مع القوات الإثيوبية والمليشيات المستوطنة بطريقة غير شرعية في داخل الحدود السودانية.

يذكر أنه الجيش السوداني أعلن في شهر سبتمبر/أيلول الماضي، أن قوات إثيوبية قامت بمحاولة للتوغل في الأراضي السودانية ولكن تم التصدي لها وإجبارها على الانسحاب.

وتمكن الجيش السوداني منذ شهر نوفمبر الماضي، من استعادة أراضيه في ولاية القضارف والفشقة الكبرى من الميليشيات الإثيوبية المدعومة من أديس أبابا، التي كانت تسيطر عليها منذ 26 عامًا.

واقترب الجيش السوداني من السيطرة على مستوطنة “برخت” آخر وأكبر المعاقل الإثيوبية المشيدة داخل الأراضي السودانية بمنطقة الفشقة الكبرى، اذ شخهدت المناطق الحدودية معارك عنيفة.

يذكر أن مليشيات إثيوبية من قوميتي الامهرا والكومنت نفذت هجمات مسلحة على مزارعين سودانيين في الشريط الحدودي بين البلدين واعتدت عليهم كما اختطفت عمالا وسلبت آليات وحاصدات تخص المزارعين السودانيين.