السعودية تعلن "نجاح" أعمال القمة الخليجية — 180° — أخبار و تحقيقات تهمك

السعودية تعلن "نجاح" أعمال القمة الخليجية

السعودية-تعلن-نجاح-أعمال-القمة-الخليجية

أعلن ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، الثلاثاء، "ختام ونجاح أعمال القمة" الخليجية التي استضافتها الرياض، بعد نحو ساعة من انطلاقها.

وقال ولي العهد السعودي: "في الختام أود أن أتقدم بالشكر لأصحاب الجلالة والسمو على مساهماتهم في نجاح أعمال هذه القمة"، بحسب ما نقلته وكالة الأنباء السعودية "واس".

وثمن "تضامن الجميع للعمل لما فيه خير ونماء أوطاننا ورفاه شعوبنا"، وعقب ذلك التقط المشاركون بالقمة "صورة تذكارية بعد الختام"، وفق "واس".

وقبيل الختام، قال رئيس الوفد العماني، نائب رئيس الوزراء، فهد بن محمود آل سعيد:" لا شك أن مجلس التعاون لم يشهد منذ سنوات هذا التآلف الذي نجده اليوم".

ورحب باسم بلاده بتسلم رئاسة الدورة القادمة للمجلس، مؤكداً بذل كل الجهود خلال العام المقبل.

وقال :"سوف نسعى من أجل أن تستمر بوجود الجلسات الرئيسة للمجلس في السعودية".

وفي وقت لاحق، غرد وزير خارجية السعودية، فيصل بن فرحان قائلا: "نتائج إيجابية توصل إليها قادة دول مجلس التعاون في القمة الخليجية بالرياض".

وأشار أنها تهدف إلى "تعزيز التعاون والترابط والتنسيق بين دول المجلس وتحقيق تطلعات مواطنيه، ووحدة الصف بين أعضائه"، دون تفاصيل أكثر.

وانطلقت القمة قبل نحو ساعة من الختام، وشهدت جلسة افتتاحية ألقيت فيها كلمات لرئيسي القمة الحالية والسابقة، وأمين عام مجلس التعاون، قبل أن تدخل أعمال القمة في جلسة مغلقة، يليها إعلان الاختتام.

وشارك في قمة الثلاثاء كل من أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، وعاهل البحرين الملك حمد بن عيسى (رئيس القمة السابقة)، ونائب رئيس الإمارات الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وولي العهد الكويتي الشيخ مشعل الأحمد الجابر، ونائب رئيس الوزراء لشؤون مجلس الوزراء العماني، فهد بن محمود آل سعيد.

وترأس القمة محمد بن سلمان نيابة عن العاهل السعودي، سلمان بن عبد العزيز.

وهذه أول قمة تنعقد بعد إتمام مصالحة خليجية بالقمة السابقة بمدينة العلا السعودية في 5 يناير/ كانون ثان الماضي، وإنهاء خلاف تاريخي اندلع منتصف 2017 بين الرياض وأبوظبي والمنامة والقاهرة من جانب وقطر من جانب آخر.

وأُسس مجلس التعاون لدول الخليج العربية عام 1981، ويضم 6 دول هي: السعودية وقطر والإمارات والبحرين والكويت وسلطنة عمان.