الولايات المتحدة تختبر صاروخا بالستيا عابرا للقارات

الولايات-المتحدة-تختبر-صاروخا-بالستيا-عابرا-للقارات

 أعلن الجيش الأمريكي، الأربعاء، أن "الولايات المتحدة أجرت تجربة إطلاق صاروخ بالستي عابر للقارات من طراز "مينيوتمان 3" قادر على حمل رؤوس نووية".

وقالت قيادة القصف الشامل في سلاح الجو الأمريكي "AFGSC"، في بيان نشرته على موقعها الإلكتروني، إن "الإطلاق التجريبي اليوم هو مجرد مثال واحد على كفاءة أسطول بلدنا من الصواريخ البالستية العابرة للقارات".

وفي الساعة 12:53 صباحا بتوقيت المحيط الهادئ، تم إطلاق الصاروخ من قاعدة "فاندنبرغ" الجوية، شمال غرب لومبوك في ولاية كاليفورنيا.

وأعربت القيادة عن ثقتها أن "هذه التجارب ستقنع حلفاء بلادنا بأن رادعنا النووي آمن وموثوق وفعال".

وبهذا الخصوص، قال اللفتنانت كولونيل آرون بودرو، قائد فرقة العمل، إن "عمليات الإطلاق التجريبية ليست استجابة أو رد فعل على الأحداث العالمية، أو التوترات الإقليمية"، بحسب البيان.

ويعتبر "مينيوتمان 3"، الصاروخ البالستي الدولي الوحيد العابر للقارات، الذي يدخل الخدمة في الولايات المتحدة.

وهذا الصاروخ قادر على ضرب أهداف ضمن دائرة نصف قطرها 12 ألف كم.