انهيار عقار مكون من 5 طوابق مدينة دمنهور في مصر وسقوط ضحايا

انهيار-عقار-مكون-من-5-طوابق-مدينة-دمنهور-في-مصر-وسقوط-ضحايا

أعلنت وسائل إعلام مصرية أن عقارًا مكونًا من 5 طوابق انهار، مساء الخميس، بمحافظة البحيرة، شمالي البلاد، ما أسفر عن سقوط ضحايا تحت أنقاضه.


وأوضحت المصادر أن غرفة الأزمات بالمحافظة المذكورة، تلقت إخطارًا بانهيار عقار بمدينة دمنهور(عاصمة المحافظة)، وعلى إثر ذلك انتقلت سيارات الإسعاف وقوات الحماية المدنية، وفرضت كردونًا أمنيًا حول العقار، وسط محاولات لرفع الأنقاض.

ووفق المصادر نفسها قال مسؤول بمحافظة البحيرة إن العقار كان مأهولًا بالسكان وقت انهياره، حيث تقيم به 5 عائلات، مشيرًُا إلى تمكن قوات الإنقاذ من انتشال جثث 3 ضحايا من تحت الأنقاض حتى الآن 

حيث تلقت غرفة الازمات بمحافظة البحيرة، إخطارًا بالواقعة، وانتقلت سيارات الإسعاف وقوات الحماية المدنية، وفرضت كردونًا حول المنزل المنهار، وسط محاولات لرفع الأنقاض.

وتمكنت قوات الحماية المدنية من انتشال جثة"أحمد.س.ش"، (39 عامًا)، والمصاب"نبيل أيمن قطب"، (50 عامًا)، وتم نقلهما إلى مستشفى دمنهور.


كما قرر اللواء هشام آمنة محافظ البحيرة، إخلاء 3 عقارات مجاورة للمنزل المنهار بمدينة دمنهور فى محافظة البحيرة

، وفص مرافق الغاز والمياه والكهرباء عنها للتيسير على فرق الإنفاذ أثناء رفع الأنقاض ولحماية أرواح المواطنين فى المنازل المحيطة حول المنزل المنهار.

وانتقل محافظ البحيرة، واللواء أحمد عرفات، مدير أمن البحيرة، وكامل غطاس، رئيس الوحدة المحلية لمركز ومدينة دمنهور، والقيادات الأمنية والتنفيذية إلي مكان المنزل المنهار، لمتابعة عمليات رفع الأنقاض بحثًا عن مفقودين فى الحادث.

وقرر اللواء هشام آمنة، محافظ البحيرة، تشكيل لجنة هندسية لإعداد تقرير عاجل حول أسباب انهيار العقار، وفحص العقارات المجاورة للعقار المنهار فى مدينة دمنهور.

وقال المكتب الإعلامي لمحافظة البحيرة فى بيان صادر عن المحافظة إن عمليات رفع الأنقاض تتم تحت إشراف محافظ البحيرة مباشرة، وأن عمليات رفع الانقاض الناتجة عن انهيار المنزل مستمرة وفق الطرق الفنية للبحث عن ناجين أو ضحايا.





وأوضح بيان المحافظة أن العقار المذكور لم يصدر له أي قرار إزالة، وأن كل الشواهد تشير إلي أن حالته الخارجية كانت جيدة، مشيرًا إلي انقاذ حياة أحد المواطنين وانتشال جثتى 2 آخرين من المواطنين، حتى الآن.



وكانت قوات الحماية المدنية تمكنت من انقاذ نبيل إبراهيم قضب، 60 سنة، وهو مصاب بكدمات مختلفة واشتباه ما بعد الارتجاج، كما تم انتشال جثة أحمد سعيد شعبان، 39 سنة، مهندس مقيم بالإسكندرية، وتصادف مروره فى الشارع أثناء انهيار العقار، كما تم انتشال جثة السعيد محمد إبراهيم 70 سنة، مقيم فى العقار.