بينيت يقول إن العملية في الضفة موجهة ضد عناصر "حماس" — 180° — أخبار و تحقيقات تهمك

بينيت يقول إن العملية في الضفة موجهة ضد عناصر "حماس"

بينيت-يقول-إن-العملية-في-الضفة-موجهة-ضد-عناصر-حماس

قال رئيس وزراء الاحتلال نفتالي بينيت إن العملية الأمنية التي أجرتها قواته في الضفة الغربية الليلة الماضية كانت موجهة ضد عناصر في حركة "حماس".

وقال بينيت الذي يتواجد الآن في طريقه إلى نيويورك للمشاركة في أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة، في تصريح منشور اليوم الأحد على صفحة مكتبه في "فيسبوك"، إن عناصر "حماس" هؤلاء كانوا "يستعدون لتنفيذ عمليات إرهابية وشيكة"، مضيفا: "لقد عمل الجنود والقادة كما يتوقع منهم فهم سعوا إلى مواجهة الإرهابيين ونحن ندعمهم دعما كاملا".

وأكد مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي أن بينيت أطلع على حيثيات الأحداث التي جرت في الضفة الليلة الماضية.

بدوره، أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي أن قواته قتلت أربعة "مسلحين فلسطينيين" على الأقل في خمسة حوادث اشتباك وقعت فجر اليوم في مناطق متفرقة من الضفة، على خلفية حملة اعتقالات واسعة شنها في المنطقة ضد "عناصر لحماس"، وأكدت وزارة الصحة الفلسطينية هذه الحصيلة.

الى ذلك قال عبد اللطيف القانوع الناطق باسم حركة حماس، إن دماء شهداء القدس وجنين فجر اليوم ستظل وقودًا لاستمرار ثورة الشعب الفلسطيني ضد الاحتلال، وإصرارًا متجددًا على اقتلاعه وكنسه عن أرضنا. كما قال.


وأضاف “لن تنكسر ثورة شعبنا وإرادته أمام جبروت الاحتلال”، معتبرًا أن استشهادهم نتاج للتنسيق الأمني المتواصل مع الاحتلال وثمرة للقاءات التطبيعية، ما شجّع الاحتلال مجددًا على ملاحقة المقاومة وقتل شبابها الثائرين وارتكاب مزيد من الجرائم.

وتابع أن “خيار مواجهة الاحتلال والتصدي له ومقاومته بكل الوسائل هو الأقدر على إرباك الاحتلال وإجباره على وقف جرائمه، وهو ما يتطلب من السلطة إنهاء التنسيق الأمني مع الاحتلال ووقف اللقاءات التطبيعية معه”.