تعرف على أشكال التهديد الإلكتروني

تعرف-على-أشكال-التهديد-الإلكتروني

تتضاعف بشكل كبير نسبة الهجمات الإلكترونية في العالم، فقد صدر تقرير صادم عن شركة RiskBased Security المتخصصة في الأمن الإلكتروني تقول فيه أن 7.9 مليار سجل وجهاز تم الهجوم عليها واختراقها في الأشهر التسعة الأولى من العام 2019 أي بزيادة بلغت 112% عن الهجمات التي حصلت في العام 2018.


تعبّر هذه النسبة عن مؤشر خطير على تنامي حجم التهديدات الإلكترونية المحيطة بنا والتي تستهدفنا بشكل مباشر أو غير مباشر، سواء كان بشكل سري أو علني، ومن أبرز هذه المهددات ما يلي:

1. السرقة الإلكترونية/ حيث تعمل مجموعات كبيرة في العالم على اختراق الأجهزة بقصد سرقة محتوياتها، والأمر لا يقتصر على الحواسيب أو الهواتف فقط، بل إن الأجهزة الحكومية والمصارف والمطارات تتعرض للسرقة، حتى أن مكاتب المخابرات الأمريكية ووزارة الدفاع الأمريكية قد تعرضت أواخر 2020 للهجمات وما زالت أمريكا تحقق فيما إذا كان المخترقون قد سرقوا بيانات أم لا، وهذا النوع من التهديدات الإلكترونية تستهدف المؤسسات أكثر من الأفراد.

2. الابتزاز الإلكتروني/ وهو مرتبط بعمليات السرقة، حيث يتم سرقة المحتوى من جهاز معيّن ثم تقوم الجهة السارقة بابتزاز الضحية صاحب الجهاز وغالباً ما يطلبون أموالاً أو تقديم خدمات مقابل استرجاع المحتوى المسروق، ويمكن التأكيد على أن الابتزاز الإلكتروني يتعرض له الأفراد أكثر من المؤسسات.

3. الإرهاب الإلكتروني/ وهو لا يتعلق بالاختراق المباشر لأجهزتنا، بل إنه يعتمد على نشر مواد إعلامية وأفكار ومعلومات تنشر الإرهاب والخوف بين المواطنين، ومثال ذلك ما تقوم به “داعش” من نشر فيديوهات ذبح وحرق وتفجير، وما يقوم به المستوطنون “الإسرائيليون” من نشر لمقاطع فيديو تظهر اعتداءاتهم على بيوت الفلسطينيين.

4. التشويه الإلكتروني/ كأن تقوم مجموعة ما باستهداف شخص او مجتمع بالتشويه من خلال نشر الإشاعات والروايات المضللة، وتجدر الإشارة هنا إلى أن الهدف من التشويه الإلكتروني هو تغيير المعتقدات، مثلما تقوم به مجموعة من الفرق الإلكترونية التابعة لبعض الدول من الهجوم على الفلسطيني واتهامه ببيع أرضه، في إطار تبرير عمليات التطبيع مع “إسرائيل”.

5. الجريمة الإلكترونية/ وهي أن يقوم أحد ما بالاعتماد على التكنولوجيا من أجل تنفيذ جرائمه كأن يستدرج فتاة لاغتصابها أو استدراج شخص لقتله، ناهيك عن جرائم النصب والاحتيال والسرقة وحذف المحتوى والتجسس والتزوير والقذف والسب والشتم وانتحال الشخصيات.