تعليق الفصائل الفلسطينية على اعتقال الأسيرين العارضة وقادري

تعليق-الفصائل-الفلسطينية-على-اعتقال-الأسيرين-العارضة-و-قادري

قال الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية حماس، عبد اللطيف القانوع، إن إعلان الاحتلال اعتقال اثنين من الأسرى المحررين لن يغسل عار الاحتلال.

وأضاف القانوع في تصريحات صحفية: "اعتقال الاحتلال لاثنين من الأسرى المحررين لن يغسل عار الاحتلال، ويكفيهم أنهم كسروا المنظومة الإسرائيلية، وكسروا هيبة الاحتلال".


وعلق الناطق باسم الجهاد الإسلامي داود شهاب قائلا :" اعتقال الأسرى الأبطال لن يمحو حجم الضربة والهزيمة التي تلقاها جيش الاحتلال والتي كسرت منظومته الأمنية في عملية أسطورية"

كما صرح ماهر مزهر القيادي في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين قائلاً، ان اعتقال اثنين من ابطالنا الاسرى لن يزيدنا الا اصراراً على مواصلة مسيرة الكفاح والمقاومة

النتيجة كانت معروفة مسبقاً إما الشهادة او الاعتقال او الابعاد ومع ذلك فقد حقق اسرانا الابطال الستة معجزة من خلال عملية العبور الكبيرة عكست الجرأة والشجاعة والمقدامية وأكدت انها ستكون البداية لتحرير كل اسرانا البواسل

رغم ما جرى فإن اسرانا الابطال مرغوا انف المؤسسة الامنية الصهيونية في التراب ….وآجلاً أم عاجلاً سيتنسموا عبير الحرية بقوة ضربات المقاومة


وأعلنت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مساء اليوم الجمعة، اعتقال اثنين من الأسرى الذي تمكنوا من التحرر من سجن جلبوع يوم السادس من الشهر الحالي. وقالت مصادر عبرية، إن الأسيرين اللذين تم القاء القبض عليهم من قبل قوات الاحتلال، هم محمود العارضة ويعقوب قادري.