جزر كاليدونيا تتجه لاستفتاء ثالث حول الاستقلال عن فرنسا — 180° — أخبار و تحقيقات تهمك

جزر كاليدونيا تتجه لاستفتاء ثالث حول الاستقلال عن فرنسا

جزر-كاليدونيا-تتجه-لاستفتاء-ثالث-حول-الاستقلال-عن-فرنسا

تتجه جزر كاليدونيا الجديدة الواقعة جنوب غربي المحيط الهادئ، لإجراء استفتاء ثالث وأخير حول الاستقلال عن فرنسا.


وأطلق مؤيدو الاستقلال في الجزيرة حملتهم للتصويت بنعم في الاستفتاء المزمع إجراؤه في 12 ديسمبر/ كانون الأول المقبل، ويبلغ عدد الناخبين في الجزيرة نحو 180 ألف ناخب.

وأطلق تحالف الكاناك وجبهة التحرير الوطني الاشتراكي حملته للتصويت بنعم في الاستفتاء من العاصمة نوميا.


تجدر الإشارة إلى أن الجزيرة شهدت الاستفتاء الأول حول الاستقلال في 4 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018، والثاني في 4 أكتوبر/ تشرين الأول 2020.

وذكرت الوزارة الفرنسية لأقاليم ما وراء البحار، أن أصوات الناخبين الرافضين للاستقلال بلغت 56,7 بالمئة في الاستفتاء الأول و53 بالمئة في الاستفتاء الثاني.


ويعتبر الكاناك وهم السكان الأصليون للجزيرة من أكثر المدافعين عن الاستقلال عن فرنسا، ويشكلون نحو 41,2 بالمئة من سكان الجزيرة.