خلفان : الذين يروجون لانتهاء شهر العسل الإماراتي.. المسألة كانت مخططا إيرانيا

خلفان-الذين-يروجون-لانتهاء-شهر-العسل-الإماراتي-المسألة-كانت-مخططا-إيرانيا

رأى الفريق ضاحي خلفان، نائب رئيس شرطة دبي، أن المملكة العربية السعودية “استعانت بالإمارات في ساحة الحرب” باليمن، والآن تستعين المملكة بسلطنة عمان “في رسالة سلام”، على حد وصفه.


وفي سلسلة تغريدات عبر حسابه على تويتر، قال خلفان: “في اعتقادي أن المملكة العربية السعودية استعانت بالإمارات في ساحة الحرب واليوم تستعين بعمان في رسالة السلام… ولذلك من الضرورة بمكان أن ننظر إلى الأمور نظرة منطقية، ولا نستغرب أي جهود تبذل من أي طرف من الأطراف في سبيل التصدي للمخططات الهادفة إلى زعزعة المنطقة”.


وأضاف: “الذين يروجون لانتهاء شهر العسل الإماراتي – السعودي هم أنفسهم الذين أشاعوا فتنة الربيع الإخواني”. وتابع بالقول: “المسألة لم تكن مسألة شهر عسل، المسألة كانت مخططا حوثيا إيرانيا لو نجح لكانت الطامة كبرى”.

واعتبر خلفان أن “حلم الحوثي لم يتحقق”. وأضاف: “ما الذي استفاده الحوثي بعد هذه السنوات وقد سقط مشروعه سقوطا مدويا”.

وقال خلفان: “إذا كانت الإمارات في الحرب، وعمان في السلام، هناك من هو لا في العير ولا في النفير، ورغم ذلك يبربر. ولهذا أقول لمن هم لا في العير ولا في النفير.. اسكتوا”، على حد تعبيره.

وأضاف: “كلنا متفائلون بإزاحة المعاناة عن الذين يهيمن عليهم الحوثي بقوة سلاحه من الأبرياء في صنعاء وما حولها”. وتابع بالقول: “ستلعب عمان دورا مهما في رسالة السلام من أجل أن يعود الحوثي إلى رشده”.