رسالة بالعربية..من إثيوبيا لمصر والسودان بشأن الملء الثاني لـ”سد النهضة

رسالة-بالعربية-من-إثيوبية-لمصر-السودان-بشأن-الملء-الثاني-لـ-سد-النهضة

وجه رئيس الوزراء الإثيوبي “آبي أحمد” اليوم الخميس، رسالة باللغة العربية إلى كل من مصر والسودان، بشأن تطرق الملء الثاني لـ”سد النهضة”.

رئيس الوزراء الإثيوبي قال عبر موقع “تويتر”: “إلى أخواتي وإخواني في دول المصب لقد تم الملء الثاني لسد النهضة الإثيوبي العظيم على نهر أباي في العشرين من شهر يوليو/ تموز، عام 2021.. وعدتكم سلفا في التاسع من شهر يوليو، عام 2021، لقد قامت إثيوبيا بملء سدها أثناء موسم الأمطار بحذر وبطريقة مفيدة لنقص الفيضان من دولة المصب المباشرة”.

وكان رئيس أركان الجيش الإثيوبي، الجنرال بيرهانو جولا، قد وصف “الانتهاء الناجح” للمرحلة الثانية من ملء سد النهضة بـ”يوم انتصار الفريد لجميع الإثيوبيين”، موضحاً أن “عملية الملء الثاني لسد النهضة تمت بنجاح وتدفقت المياه من أعلى الحاجز للسد”. موضحاً أن “هذا الإنجاز يمثل نجاح إثيوبيا وتمكنها من توليد الطاقة من خلال توربينتين”.

إلى جانب ذلك، ذكر “آبي أحمد” في رسالته: “أود أن أطمئنكم مرة أخرى، بأن هذا الملء لن يؤدي بضرر لأي من بلداننا. وسيظل سد النهضة الأثيوبي العظيم مكسبا ورمزا حقيقيا للنمو والتعاون المشترك”.

ويثير السد الذي تبلغ تكلفته 4 مليارات دولار المخاوف من نقص المياه وبشأن الأمن المائي في مصر والسودان اللذين يعتمدان على مياه النيل.

يشار أن إثيوبيا أخطرت مصر في 5 يونيو الماضي رسميا ببدء الملء الثاني لسد النهضة، فيما ردت مصر باعتبار الخطوة خرقا صريحا وخطيرا لاتفاق المبادئء، وللقوانين والأعراف الدولية.

وتداول نشطاء ومواطنون في إثيوبيا يوم الأحد الفائت مقطع فيديو لاحتفال عمال إثيوبيين بسد النهضة. وقال أحد النشطاء في تغريدة على “تويتر”: “أنباء عن احتفالات في موقع سد النهضة من قبل المهندسين العاملين في الموقع مع قرب انتهاء الملء”.

يذكر أن إثيوبيا في إنشاء سد النهضة، عام 2011، بهدف توليد الكهرباء؛ ورغم توقيع إعلان للمبادئ، والذي ينص على التزام الدول الثلاث بالتوصل إلى اتفاق حول ملء وتشغيل السد، عبر الحوار، إلا أن المفاوضات لم تنجح في التوصل إلى أي اتفاق.