قرصنة 600 مليون دولار من العملات المشفرة

قرصنة-600-مليون-دولار-من-العملات-المشفرة

تعرضت شبكة "بولي نتوورك" العاملة كمنصة لتداول العملات الافتراضية المشفرة، الثلاثاء 10 أغسطس/آب 2021 إلى قرصنة من جانب مجهولين، تمكنوا خلاله من سرقة عملات بقيمة 600 مليون دولار.

الشبكة في سلسلة تغريدات عبر صفحتها الرسمية على موقع "تويتر"، قالت إن السرقة جرت بعد قيام مجهولين باختراق أنظمتها الأمنية، داعية عملاءها لتجنب أية مراسلات تتضمن رموزاً مشفرة.

وأشارت إلى أن الاختراق والسرقة وقعا على حسابات "إيثيريوم، وأوكس بوليغون، وبينانس تشين"، داعية المستخدمين لتجنب أية رسائل على هذه المنصات الفرعية.

وعلى الرغم من السرقة التي تعد ضمن الأكبر في تاريخ تداولات العملات المشفرة اللامركزية، فإن أسعار العملات المشفرة لم تتأثر سلباً، إذ سجلت أكبر 10 عملات من حيث القيمة السوقية ارتفاعات في التعاملات المبكرة.

وزادت المنصة في رسالة إلى المخترقين: "هذه العملات المسروقة تعود لعشرات آلاف المتداولين حول العالم"، مهددة بالتوجه إلى الشرطة في حال رفض السارقين التوصل إلى تسوية مالية.

فيما لا تملك العملات الافتراضية رقماً متسلسلاً ولا تخضع لسيطرة الحكومات والبنوك المركزية، كالعملات التقليدية، بل يتم التعامل بها فقط عبر شبكة الإنترنت، دون وجود فيزيائي لها.