قطب العربي يكتب : مصانع عبدالناصر — 180° — أخبار و تحقيقات تهمك

قطب العربي يكتب : مصانع عبدالناصر

قطب-العربي-يكتب-مصانع-عبدالناصر

قلعة الحديد والصلب في حلوان تغلق أبوابها، وتسرح عمالها.. يالها من قصة حزينة جديدة من قصص الوطن الجريح الذي يديره جنرالات لم يخوضوا حربا إلا ضد شعبهم ومقدراته الوطنية،، قتلوا الالاف من أبنائه ،، وفرطوا في ترابه وثرواته، وتنازلوا عن جزره،، كما تنازلوا عن حقه في مياه النيل.

مهما كان الخلاف مع نظام الرئيس جمال عبد الناصر تبقى الحديد والصلب وأخواتها من قلاع الصناعة الوطنية من حسنات ذلك العهد، بل هي مفاخر  لكل مصري  أبا كان توجهه السياسي والفكري.

لم تكن الحديد والصلب مجرد شركة صناعية كبرى دخل انتاجها في تأسيس كل البيوت المصرية بأسعار معقولة، ولكنها كانت قلعة من قلاع الوطنية المصرية أيضا فيها امتزجت التيارات السياسية (يسارية-ناصرية-إسلامية-وحتى أنصار كل نظام)  ومنها انطلقت العديد من المظاهرات الضخمة المطالبة بالحقوق والداعية للتغيير والإصلاح 

كانت الحديد والصلب زعيمة الصوت العمالي العالي ومنها ظهرت الهتافات العمالية القوية (سامع صوت المكن الداير ..بيقول بس كفاية مذلة..نفس الصوت اللي في حلوان بيقول شدي الحيل يا محلة) .

عشرات الألاف من العمال والموظفين من أبناء الشركة ينضمون الآن لطابور البطالة الطويل، بلا حقوق ولا ضمانات،

هذه هي النتيجة الطبيعية في ظل وطن جريح تحكمه أدوات القمع والاستبداد ولا تسمح لأحد بحق التعبير عن رأيه.

لكم الله يا عمال الحديد والصلب ويا كل عمال مصر بل ويا كل شعب مصر