لابيد: حتى حين أستلم رئاسة الوزراء لن تكون هناك مفاوضات مع الفلسطينيين — 180° — أخبار و تحقيقات تهمك

لابيد: حتى حين أستلم رئاسة الوزراء لن تكون هناك مفاوضات مع الفلسطينيين

لابيد-حين-أستلم-رئاسة-الوزراء-لن-تكون-هناك-مفاوضات-الفلسطينيين

صرح وزير خارجية الاحتلال الإسرائيلي، يائير لابيد، أمس الاثنين، بأنه لا ينوي الخوض في مفاوضات سياسية مع الفلسطينيين حتى بعد استلامه رئاسة الوزراء بالتناوب، وفق ما نشر في موقع "مكور ريشون".

ويأتي تصريحه هذا بالرغم من تأييده المعلن لإقامة دولة فلسطينية، غير أنه أكد أنه يعيش "في عالم الممكن" وتابع أن "الحكومة تشكلت على أساس تصريح واضح مفاده أنه لن تكون هناك مفاوضات سياسية، وأنه من ناحية أخرى لن يتم اتخاذ أي خطوة من شأنها عرقلة إمكانية إجراء مفاوضات سياسية في المستقبل".

ونقل الموقع عن الوزير أن اجتماعات وزير الأمن الإسرائيلي، بيني غانتس، مع الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، واللفتات المالية تجاه السلطة الفلسطينية، على نحو تبكير سداد دفعات الضرائب بقيمة مائة مليون شيكل، فإنها تتم بهدف معلن وهو تعزيز مكانة السلطة الفلسطينية والتنسيق الأمني معها. وأوضح أن ذلك يأتي من أجل "السماح للفلسطينيين بحياة اقتصادية معقولة وللحفاظ على خيار المفاوضات المستقبلية"، لكنه يصر على أن هذه الأمور لا تشكل مدخلا لخطوة سياسية مهمة.

وأكد لابيد "أنه هو نفسه لا يستبعد لقاء أبو مازن، لكنه يدعي أنه لا يوجد حاليا أي سبب سياسي يبرر ذلك". وقال لابيد إنه على اتصال بمسؤولين فلسطينيين آخرين، لكنه رفض الكشف عن هوية هؤلاء. ودقق: "إننا نتواصل معهم على أفضل صورة عرفتها السنوات الأخيرة. وهذا أفضل ما يمكننا الحصول عليه بإطار التحالف الحالي". وأضاف: "العالم يتقبل حقيقة عدم إجراء أي مفاوضات سياسية حاليا".