ما الفرق بين “الأمن السيبراني” و “أمن المعلومات”؟ — 180° — أخبار و تحقيقات تهمك

ما الفرق بين “الأمن السيبراني” و “أمن المعلومات”؟

ما-الفرق-بين-الأمن-السيبراني-و-أمن-المعلومات

قبل التعرف على الفروق التي تميز أمن المعلومات عن الأمن السيبراني علينا أن نتعرف على معنى مصطلح الأمن السيبراني أو cybersecurity.

ما هو “الأمن السيبراني”؟

هو مجموعة الإجراءات التي تهدف إلى حماية الأجهزة والشبكات ككل من الهجمات غير المتوقعة، بالإضافة إلى منع الوصول غير المصرح فيه إلى المعلومات التي تحتويها.

يشمل الأمن السيبراني حماية كلٌ من:

1- الحواسيب.

2- السيرفرات.

3- التخزين السحابي.

حيث تسعى الشركات والمؤسسات ولا سيما الكبيرة منها إلى توظيف فريق من المختصين ذوي الخبرة العالية في مجال الأمن السيبراني، حيث يعود الأمر إلى إمكانية تعرض الشركة أو أحد منتجاتها إلى هجمات ومحاولات اختراق إما بهدف السرقة أو التخريب من قبل الشركات المنافسة.

إذ تعد التنافسية العالية بين الشركات إحدى أكثر الأسباب التي تؤدي إلى حصول الهجمات الإلكترونية، علاوةً على ما سبق تسعى الدول والمنظمات لتأمين بياناتها ومعلوماتها عبر حماية الخوادم الحكومية وغيرها من الحواسيب التي تحمل معلومات خاصة.

ذلك بغرض تفادي جميع أنواع الهجمات الإلكترونية التي تكون لأغراض سياسية بالمرتبة الأولى، والتي بدورها قد تؤدي إلى مشاكل دبلوماسية وغيرها، حيث تتم الهجمات الإلكترونية بشكل رئيسي عبر الإنترنت.

يمكن اعتبار الفرق الرئيسي بين أمن المعلومات والأمن السيبراني هو في نوعية المواد المحمية، حيث يسعى أمن المعلومات بشكل رئيسي إلى المحافظة على بيانات الشركات أو المستخدمين على حد سواء من التعرض للسرقة أو الاختراق أينما وجدت بغض النظر عن الأجهزة التي تحويها.


بينما يعمل الأمن السيبراني على حماية الأجهزة المادية التي تتضمن المعلومات من التعرض للسرقة أو الاختراق لأغراض تخريبية أو لغيرها.

علاوةً على ما سبق يستطيع المستخدم أو الجهة المسؤولة تحديد تصريحات وإمكانيات بالإضافة إلى مدى تطبيق أمن المعلومات.

يظهر نظام حماية المعلومات للجهة المسؤولة أي محاولة للاختراق وسرقة البيانات بينما يتمثل الأمن السيبراني في عملية الكشف عن محاولات السرقة والاختراق بالإضافة إلى تتبع الجهة المُخترقة والوصول إليها.

يتطلب التمكن من الأمن السيبراني امتلاك خبرات عالية المستوى وذلك لحماية الحواسيب والخادمات التي تحوي المعلومات من التعرض للهجمات ومحاولات الوصول غير المصرح به، بالإضافة إلى ذلك يشمل الأمن السيبراني حماية النظم والحواسيب والشبكات ككُل من التعرض للاختراق بينما يستهدف أمن المعلومات حماية المعلومات بشكل خاص من أي عملية سرقة أو تخريب.

بلغة أخرى إذا أمكن التشبيه بالدماغ البشري، أمن المعلومات يحمي الأفكار من السرقة والاختراق بينما الأمن السيبراني يحمي الدماغ من التعرض للاختراق والتخريب المتعمد بشكل كامل.