إصابة ضابط إسرائيلي ومستوطنين في إطلاق نار بنابلس

profile
  • clock 30 يونيو 2022, 3:38:14 ص
  • تم نسخ عنوان المقال إلى الحافظة
Slide 01
google news تابعنا على جوجل نيوز

أعلن الجيش الإسرائيلي، فجر الخميس، أن ضابطا رفيعا، ومستوطنين، أُصيبوا في إطلاق نار بمدينة نابلس شمالي الضفة الغربية.
وذكر الجيش في تغريدة نشرها على حسابه في تويتر أن قائد لواء شمالي الضفة الغربية المحتلة أُصيب بجراح طفيفة في إطلاق النار، بالإضافة لإصابة مستوطنين آخرين بجراح.
وقال إن مسلحين فلسطينيين أطلقوا “نيرانا كثيفة” أثناء دخول “مئات المصلين الليلة (الأربعاء-الخميس) إلى ضريح يوسف في مدينة نابلس”.

وأضاف أن جنود الجيش “ردوا على مصادر إطلاق النار”.
وأضاف: “أسفر إطلاق النار عن إصابة مواطنين (مستوطنين) بجروح”.

ولم يُقدم الجيش تفاصيل إضافية حول عدد المصابين وطبيعة إصاباتهم.
وأوضح أن “قائد لواء السامرة” (شمالي الضفة)، العقيد روعي تسفايغ “يتلقى العلاج الطبي في مستشفى، بعد أن أُصيب “على ما يبدو بشظية وتم تشخيص إصابته بالطفيفة”.
وأشار إلى أن قوات الجيش “أخلت جميع الإسرائيليين من المكان إلى خارج مدينة نابلس”.
ولم تعلن أي جهة فلسطينية مسؤوليتها عن إطلاق النار.
ويقتحم المستوطنون اليهود، بشكل متكرر، مقام يوسف، في مدينة نابلس، تحت حراسة الجيش الإسرائيلي، لأداء طقوس دينية، لاعتقادهم بأنه قبر النبي يوسف عليه السلام.
وينفي الفلسطينيون صحة ذلك، ويقولون إن عمر القبر لا يتعدى 200 عام، وأنه يعود لرجل مسلم سكن المنطقة قديما، يدعى يوسف دويكات.

(الأناضول)

التعليقات (0)