الاتحاد الأفريقي ينسحب من الآلية الثلاثية للحوار السوداني

profile
  • clock 22 يونيو 2022, 4:28:11 ص
  • تم نسخ عنوان المقال إلى الحافظة
Slide 01
google news تابعنا على جوجل نيوز

انسحب الاتحاد الأفريقي من الآلية الثلاثية المشتركة بين الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي ومنظمة "إيغاد" (الهيئة الحكومية للتنمية) المعنية بتسهيل الحوار بين الأطراف السودانية.

جاء ذلك بحسب ما نشرت قناة "الحرة" الأمريكية، الثلاثاء، دون مزيد من التفاصيل.

ويأتي القرار بعد أن أطلقت الآلية، في 8 يونيو/حزيران الجاري، الجولة الأولى للحوار بين الأطراف السودانية بهدف التوصل إلى حل للأزمة السياسية التي تشهدها البلاد.

وبعد الجولة الأولى، كان من المقرر أن تعقد الجولة التالية في الـ 12 من نفس الشهر، إلا أنها تأجلت، فيما يعم الغموض حول مصيرها

وكان رئيس بعثة الأمم المتحدة المتكاملة لدعم الانتقال في السودان، "فولكر بيرتس"، دعا مؤخرا، كل الأطراف السودانية إلى التعبير عن "التزامهم بحل سياسي وأهداف الثورة بالانتقال المدني نحو الديمقراطية".

وأكد على أهمية الاتفاق على "أسلوب سلمي للوصول إلى هذا الحل"، لافتا إلى أن الجميع اتفقوا "على المبادئ الكبيرة، ولكن هذا يحتاج إلى بعض التنازلات في سياق الحوار" و"عدم إقصاء أي طرف وقبول الآخر".

وفي 27 أبريل/ نيسان الماضي، أعلنت الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي و"إيغاد" انطلاق حوار وطني بالسودان في الأسبوع الثاني من مايو/ أيار.

جاء ذلك على خلفية التوترات في السودان منذ 25 أكتوبر/ تشرين الأول 2021، حيث يشهد البلد احتجاجات تطالب بحكم مدني كامل وترفض إجراءات استثنائية فرضها قائد الجيش "عبدالفتاح البرهان"، أبرزها فرض حالة الطوارئ وحل مجلسي السيادة والوزراء الانتقاليين.

وطرحت الآلية الثلاثية، في 12 أبريل/نيسان، أربعة محاور أساسية لحل الأزمة السياسية بالسودان تشمل: ترتيبات دستورية، وتحديد معايير اختيار رئيس الحكومة والوزراء، وبلورة برنامج عمل يتصدى للاحتياجات العاجلة للمواطنين، وصياغة خطة محكمة دقيقة زمنيا لتنظيم انتخابات نزيهة.


 

التعليقات (0)