تلويح بالنووي.. "كيم" يرد على مناورات كوريا الجنوبية وأمريكا

profile
  • clock 29 أغسطس 2023, 6:00:13 ص
  • eye 500
  • تم نسخ عنوان المقال إلى الحافظة
Slide 01

رد كيم جونغ أون زعيم كوريا الشمالية على المناورات العسكرية المشتركة التي تجريها الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية بالتلويح بالحرب النووية.

ونقلت وكالة الأنباء الكورية الشمالية الرسمية عن كيم جونغ أون قوله "بسبب التحركات التصادمية المتهورة التي تقوم بها الولايات المتحدة والقوى المعادية الأخرى، تحولت المياه قبالة شبه الجزيرة الكورية إلى أكبر منطقة لتركيز المعدات الحربية في العالم، المياه الأكثر اضطرابا في ظل خطر نشوب حرب نووية".

وقال كيم في خطاب بمناسبة "يوم البحرية" إن "زعماء العصابات في الولايات المتحدة واليابان وكوريا الجنوبية أعلنوا عن تدريبات عسكرية مشتركة منتظمة"، في إشارة على ما يبدو إلى قمة أمريكية كورية جنوبية يابانية عقدت في 18 أغسطس/آب الجاري بكامب ديفيد بولاية ماريلاند الأمريكية.

وفي أول اجتماع بين زعماء الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية واليابان وحدهم، اتفق الثلاثة على تعزيز التعاون العسكري والاقتصادي في إطار سعيهم إلى إظهار الوحدة في مواجهة قوة الصين المتنامية وتهديدات كوريا الشمالية النووية.

كوريا الجنوبية والولايات المتحدة بدأتا الأسبوع الماضي مناورات "درع الحرية أولتشي" الصيفية، بهدف تعزيز ردهما المشترك على تهديدات كوريا الشمالية النووية والصاروخية، وهو ما تنتقده بيونغ يانغ بشدة وتقول إنه استعداد للحرب.

وطلب كيم جونغ أون من قواته البحرية "الحفاظ على الاستعداد الحربي والتأهب القتالي المستمر"، ودعا إلى تحديث أسلحتها ومعداتها جذريا.

وشدد على أن البحرية في كوريا الشمالية ستصبح عنصرا من عناصر الردع.

وتشهد شبه الجزيرة الكورية توترا شديدا بين كوريا الشمالية من جهة، وكوريا الجنوبية، واليابان، ومن ورائهما الولايات المتحدة من جهة ثانية.

وتجري الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية مناورات عسكرية باستمرار، وتزور قطع عسكرية أمريكية سول، وهو ما تعتبره بيونغ يانغ استفزازا لها، وترد عليه بتجارب لصواريخ باليستية.


 

التعليقات (0)