سحر الفنادق العائمة.. استمتاع المشجعين بالبحر والمونديال معاً

profile
  • clock 24 نوفمبر 2022, 10:16:25 ص
  • تم نسخ عنوان المقال إلى الحافظة
Slide 01
google news تابعنا على جوجل نيوز

أعلنت دولة قطر عن استقبالها للفنادق العائمة بهدف استيعاب الزوار والمشجعين القادمين لحضور فعاليات كأس العالم 2022.
وخلال الفترة الماضية، حجزت الدوحة سفناً إضافية، للعمل كفنادق مجهزة بأفضل الوسائل الترفيهية، لمشجعي كرة القدم، وهو ما طرح علامات استفهام عديدة، حول ماهية هذه الفنادق، ودورها، والوسائل والخدمات التي تقدمها.

بدأت فكرة تأسيس الفنادق العائمة في ستينيات القرن الماضي، على غرار السفن السياحية التي تقوم بنقل الناس من مكان إلى أخر، والتي كانت منتشرة في ذلك الوقت.

تتميز الفنادق العائمة، بأسلوبها الجديد، والتي يعد مشابهاً جداً للمنتجعات السياحية والفنادق التقليدية. وتتخذ الفنادق العائمة العديد من التصاميم والأشكال، ولكن هدفها الأساسي هو خلق الخصوصية والأجواء الاحتفالية. الكثير من الناس يجهلون ماهية هذه الفنادق، أو الغاية منها. إليكم بعض الحقائق حول هذه الفنادق.

السياحة البحرية

ترتبط الفنادق العائمة عادة بالسياحة البحرية، ويعد الطفو بجانب البحر إحساساً رائعاً بالاسترخاء، ويمنح الأشخاص إطلالات رائعة على المحيط أو النهر أو البحيرة حيث تتمركز هذه الفنادق. بعض الفنادق ضخمة وتتكون من طابقين أو أكثر وتحتوي على مطاعم عائمة وغرف ساونا وحتى غرف أعمال.

وتعد الفنادق العائمة في قطر، خيار مثالي للإقامة على الساحل البحري للدولة وقت المونديال، كما تعد تجربة مثيرة للمشجعين من جميع أنحاء العالم، للاستمتاع بمنظر أخاذ يطل على الخليج العربي، وخطوة لم تحدث من قبل في تاريخ المونديال، الذي يقام للمرة الأولى في منطقة الشرق الأوسط والعالم العربي.

ووقعت اللجنة العليا للمشاريع والإرث بقطر اتفاقية مع شركة إم إس سي (MSC) للبواخر السياحية لاستئجار سفن سياحية تبلغ الطاقة الاستيعابية لكل سفينة، حوالي 4 آلاف غرفة. تقدم هذه الفنادق، مجموعة مختلفة من البرامج الثقافية للدولة، على غرار أمسيات شعرية تحاكي التقاليد القطرية والثقافة الوطنية، وحفلات غنائية تراثية، تبدأ الأسعار من 161 دولاراً للكابينات الصغيرة وترتفع تدريجياً.

رفاهية مختلفة

استقبلت قطر منذ أيام، سفينتين عائمتين لاستقبال مشجعي كرة القدم، وذلك إثر الشراكة التي تم توقيعها بين الجهات القطرية ومالكي السفن "أم إس سي كروز".

وتعد سفينة "إم إس سي ورلد يوربا"، واحدة من أهم السفن العائمة في العالم، وأول فندق عائم بمواصفات أقل ما يمكن وصفها بالخرافية، نظراً للمساحات الشاسعة، والخدمات المميزة. تعد هذه السفينة أول فندق من فئة خمسة نجوم يصل إلى البلاد.
ويضم الفندق ما يقارب من 2633 كابينة، ويتسع لـ6700 راكب، بالإضافة إلى 6 برك سياحية و13 مطعماً حيث سيكون متاحا للإقامة طوال فترة كأس العالم.

كما وصلت سفينة "أم إس سي بوسيا" إلى قطر، وهي فندق حديث عائم من فئة 4 نجوم، يقدم خدمة فاخرة ومختلفة، من الكبائن التقليدية المطلة على البحر إلى الغرف ذات الشرفات والأجنحة الفاخرة، بالإضافة إلى إمكانيات متعددة لتناول الطعام وبرامج ترفيهية لجميع الأعمار.

يضم الفندق ما يقارب 1.265 كابينة وثلاثة حمامات سباحة ومنتجع صحي ومركز صحي وسينما، بالإضافة إلى ملاعب تنس وكرة سلة، وعدد من المطاعم المختلفة.

رحلات ثقافية

تتشابه الفنادق العائمة المتحركة مع نظيرتها الثابتة لجهة البرامج السياحية والترفيهية، وهي موجودة إلى حد كبير في العديد من الدول، وما يميز الفنادق المتحركة هو قيام السائح بجولة داخلية في المدن، لاكتشاف العديد من الأماكن الساحرة في فترة قصيرة، يعد فندق Off Paris seine، واحداً من هذه الفنادق التي تطفو على نهر السين الشهير. يتكون الفندق من عدد من الغرف الفاهرة، كما يحتوي على مطعم، ومسبح، ويمكن للسياح القيام بنزهة على طول نهر السين والتوقف على طول الطريق لزيارة كاتدرائية نوتردام دو باري وقصر بلدية باريس. كما تعد أيضأً الرحلات على نهر الدانوب أيضاً مثيرة جداً.

يقدم فندق بواتيل تشارلي خيار مختلفاً للتعرف على ثقافة مختلفة. يرسو الفندق بجانب متنزه بريجاتيلجستفا المورق في بلغراد (متنزه الصداقة) ويحتوي على ثماني غرف نوم حديثة، تتراوح من الغرف المزدوجة إلى الغرف التي تتسع لخمسة أشخاص (تحتوي جميعها على مراحيض خاصة). ويمكن استئجار الدراجات للقيام بنزهات حول نهر الدانوب. فيما يمكن الانتقال بالسفن الصغيرة لاكتشاف أهم المعالم المطلة على النهر.

نشاطات مختلفة

قد يسأل الكثير منا، عن جدوى الإقامة في هذه الفنادق أو الرحلات البحرية عموماً، وهل أن هذه الرحلات تحتوي على نشاطات مثيرة؟ بالتأكيد نعم. في منطقة الكاريبي، يمكن للسياح اختبار تجربة مختلفة، من خلال حجز رحلة في الفنادق العائمة المتحركة، تنطلق إحدى الرحلات من مدينة ميامي إلى كوزوميل الجميلة، أحد كنوز المكسيك الحقيقية على طول مايان ريفييرا. تقع كوزوميل، على الساحل الشرقي لشبه جزيرة يوكاتان المكسيكية، تشتهر بنظام الشعاب المرجانية الذي يحيط بالجزيرة. يأتي الغواصون من جميع أنحاء العالم لاستكشاف وفرة الحياة المرجانية والبحرية، بما في ذلك الحيتان وأسماك القرش والسلاحف البحرية. إذا كنت من محبي الغوص، يمكنك السباحة بين مجموعات الأسماك الاستوائية والحياة البحرية الأخرى.

تتميز هذه الرحلات، بوجود الكثير من مشاهير العالم، ولذا، تعد الأنشطة الترفيهية في هذه السفن منوعة، تراعي مختلف الأذواق، من الألعاب النارية، والمهرجانات الغنائية، وغيرها الكثير.

التاريخ والفنون

محبو اكتشاف الموانئ الساحرة في أوروبا، على موعد لرحلة لا تنسى لمدة خمسة أيام على متن العديد من الفنادق العائمة المتحركة. تنطلق إحدى هذه الرحلات من ساوثهامبتون، وهي مدينة تقع على بعد أقل من ساعتين من لندن، حيث يمكن مثل رؤية قصر باكنغهام، وقلعة وندسور القريبة، ثم تبدأ الرحلة إلى بلجيكا وهولندا. قد يتعجب الزائر من مباني القرون الوسطى والشوارع المرصوفة بالحصى في هذه المدن. يمكن للزوار استئجار قوارب صغيرة، لاكتشاف القنوات المائية التي تتسلل عبر المدينة.

تتميز الرحلة البحرية، بالإضافة إلى زيارة أهم الموانئ البحرية بكم النشاطات التي يمكن للزائر القيام بها، خاصة وأنه خلال النهار يمكن ترك السفينة العائمة والتنزه في هذه المدن، أما في الليل، فإن البرامج السياحية الخلابة، التي قد يعيشها السائح، من احتفالات فنية ضخمة، ومهرجانات غنائية ستأخذه إلى حقب زمنية مختلفة.

 

 

التعليقات (0)