قيادي بفتح يتهم أبوظبي بتجنيس 7 آلاف إسرائيلي ويدعو لطردها من الجامعة العربية

profile
  • clock 11 يوليو 2021, 1:07:06 م
  • eye 1549
  • تم نسخ عنوان المقال إلى الحافظة
Slide 01
google news تابعنا على جوجل نيوز

شن القيادي البارز في حركة فتح، عباس زكي، هجوماً لاذعاً على أبوظبي، وولي عهدها الشيخ محمد بن زايد، واتهمها بتجنيس نحو سبعة آلاف إسرائيلي، عقب اتفاق التطبيع الذي وقع في أغسطس الماضي.

وقال المسؤول الفلسطيني زكي خلال فعالية السبت، نشرتها وسائل إعلام فلسطينية محلية: "ولي عهد أبوظبي خائن، ويجب طرد الإمارات من الجامعة العربية".

وحذر القيادي البارز في حركة فتح الفلسطينية من تغلغل الحركة الصهيونية في الإمارات، عبر ارتكاب "جريمة" تجنيس آلاف الإسرائيليين.

وخاطب زكري القادة العرب، بينهم الرئيس المصري، قائلا: "إذا فتح باب الإمارات لتجنيس الصهاينة هلكتم، ولن تستطيعوا وقف مد الحركة الصهيونية".

وأضاف: "إما أن تمنع الإمارات من دخول البلدان العربية، أو تطرد من الجامعة العربية".

وأشاد زكي بشعب الإمارات قائلاً: "شعب الإمارات حر وعظيم، ولا نعمم، لأن الخائن فقط هو ولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد".

يأتي ذلك، في استمرار أبوظبي وتيرة التطبيع مع الكيان الصهيوني المحتل، بوتيرة غير مسبوقة، لا سيما بعد تدشين وزير خارجية الاحتلال قبل أيام سفارة بلادة في أبوظبي وقنصلية السفارة في دبي للمرة الأولى في الخليج.

ووقعت أبوظبي، في 15 من سبتمبر الماضي، اتفاقية التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي في البيت الأبيض برعاية أمريكية، متجاهلة حالة الغضب في الأوساط الشعبية العربية، حيث يرون أن التطبيع مع العدو الصهيوني “خيانة وطعنة في ظهر الشعب الفلسطيني” لا سيّما في ظل استمرار الاحتلال الإسرائيلي لأراضيهم.

التعليقات (0)