"لله درك أيها السنوار".. قصيدة للشيخ على عبدالحميد عضوء لجنة الإفتاء الليبية

profile
  • clock 7 فبراير 2024, 11:23:53 ص
  • تم نسخ عنوان المقال إلى الحافظة
Slide 01

حصلت "180 تحقيقات" على قصيدة نظمها الشيخ علي عبد الحميد، الأمين الإداري لفرع دار الإفتاء بمصراتة في ليبيا، حملت عنوان "لله درك أيها السنوار".

وتأتي القصيدة دعما للمقاومة الفلسطينية التي تخوض حربا شرسة مع الاحتلال الإسرائيلي منذ عملية طوفان الأقصى في 7 أكتوبر الماضي، وتضامنا مع الشعب الفلسطيني وسكان قطاع غزة الذي يتعرض لعدوان غاشم من المحتل الإسرائيلي أسفرت عن استشهاد أكثر من 27 ألف شخص، وإصابة أكثر من 67 ألف جريح، أغلبهم من النساء والأطفال.

الشيخ علي عبدالحميد

وفيما يلي نص القصيدة:

لله درّك أيها السنوار 
انت المسبب للعدا إسهارُ

طوفان أقصى قد تسايل يومها 
كاد العدو بسبته ينهارُ

في سابع الأيام عاشر شهرهم 
في فجر ذاك اليوم خار جدارُ

حققت وعدك يوم قلت مهددا 
راعوا مجيئ اليوم ياكفارُ

يوم أراكم تلعنون ولادة 
جاءت بكم يا أيها الفجارُ

قد فشّل الطوفان زعم علوجهم 
زعموا بأن حماسنا تنهارُ

جاءوا بخمس حمّلت في مركب 
من لون أحمر صارت الأبقارُ

بعد المجيئ تهيأوا كي يهدموا 
أقصى الحبيب فجاءهم إعصارُ

أيضا أرادوا بعد ذبح بقارهم 
أن يحرقوها ذلكم إسكارُ

والنثر للمحروق ذاك مرادهم 
ثم البناء فبئست الأفكارُ

أعني بناء هياكل في حُلمهم 
فوق الركام فتلكم الأخبارُ

يارب وفق غزة في حربها 
ضد اليهود فإنهم أغدارُ

كتبها علي عبدالحميد علي، ٢٧ رجب ١٤٤٥ هجرية.

قصيدة “لله درك أيها السنوار”

 

التعليقات (1)
خالد سعد clock منذ أسبوعين

لله درك ما ابلغها من كلمات لا فض فوك يا شيخ علي .