مصادر: تركيا قدمت شرطا لروسيا وهددت بعملية عسكرية شاملة في شمالي سوريا

profile
  • clock 29 نوفمبر 2022, 2:55:21 ص
  • eye 138
  • تم نسخ عنوان المقال إلى الحافظة
Slide 01

قالت مصادر تركية إن أنقرة قدمت عددا من الاشتراطات والمطالب لروسيا، ضمن جلسة جمعت مسؤولين من البلدين، لمنع تفاقم الأزمة في شمالي سوريا، وسط تهديدات تركية بشن عملية عسكرية واسعة وشاملة تشمل منبج وعين العرب وتل رفعت.

وأوضحت المصادر أن أنقرة اشترطت عودة مؤسسات النظام السوري بدلا من قوات "سوريا الديمقراطية" في مناطق منبج وعين العرب وتل رفعت لوقف عملياتها هناك.

وأكدت أن الجانب الروسي يقوم بجهود لتلبية مطالب أنقرة شمالي سوريا بدلا من العملية العسكرية.

وأشارت إلى أن أنقرة أعطت مهلة لتلبية شروطها وإلا ستنفذ عملية عسكرية تشمل منبج وعين العرب وتل رفعت.

وفي وقت سابق، الإثنين، قال الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان"، إنه "لا ينبغي الانزعاج من عمليات تركيا العسكرية الرامية لتوسعة الحزام الأمني على حدودها الجنوبية".

جاء ذلك في خطاب للشعب عقب ترؤسه اجتماعا للحكومة في المجمع الرئاسي، الإثنين.

ولفت "أردوغان" إلى أنه "كما لا تستأذن تركيا أحدا عندما تتخذ خطوات تتعلق بأمن أراضيها وأبناء شعبها، فإنها لا نقبل المحاسبة من أحد أيضا".

وقال: "من الآن فصاعدا انتهت فترة صلاحية الإرهابيين الذين دفناهم بالأمس في حفر حفروها وسنجعل ما يتحصنون به اليوم من أنفاق إسمنتية قبورا لهم".

والأحد، أقرت روسيا بوجود خلافات مع تركيا بشأن تطورات الأوضاع في سوريا ورغبة أنقرة في توسيع عمليتها العسكرية في مناطق من شمال البلد العربي، لكنها شددت على أنه يمكن حلها بالحوار.

وأبلغ وزير الدفاع التركي "خلوصي أكار" نظيره الروسي "سيرجي شويجو"، في اتصال هاتفي، الخميس الماضي، أن أنقرة ستواصل الرد على الهجمات التي تستهدف المناطق المدنية في تركيا، بحسب البيان التركي.

وتشن أنقرة سلسلة من الهجمات بالطائرات المقاتلة والطائرات بدون طيار في جميع أنحاء شمال سوريا ضد أهداف وحدات حماية الشعب منذ تفجير إسطنبول، ضمن عملية "المخلب - السيف".

التعليقات (0)