مصطفى الصواف يكتب : لمن نوجه النداء : ليلدية غزة ،لشرطة المرور،لصاحب القرار

profile
مصطفى الصواف كاتب صحفي فلسطيني
  • clock 11 مايو 2022, 9:06:38 م
  • تم نسخ عنوان المقال إلى الحافظة
Slide 01
google news تابعنا على جوجل نيوز

السؤال الذي يطرح نفسه وبحاجة إلى إجابة شافية يترتب عليها فعل على الأرض، لماذا يتم عمل الأرصفة في الشوارع،؟، هل هي ملك للعامة للمرور عليها تفاديا لحوادث المرور ، هل هي مكان يشغل لعرض سيارات المعارض المنتشرة في شوارع القطاع ولا يستطيع المواطن العادي المرور او السير عليها تفاديا للسير على طرق السيارات.


من المسئول عن الأرصفة في الشوارع هل بلدية غزة ، نعم قد تكون لو نظرنا لدورها في تنظيم الشوارع وإزالة البسطات التي تشغل جزء كبير من الأرصفة ، فهل دور البلدية مقتصر على الباعة الصغار وبسطاتهم التي قد تشغل جزء من الرصيف ؟, أين البلدية ممن يشغل كل الرصيف من أمام معرضه،؟ ، هل لا دور للبلدية في الأمر ،؟.


أين شرطة المرور من هذه الظاهرة المنتشرة في شوارع تعلمها شرطة المرور، وتمر عنها ليل نهار وترى إشغالها وتعديها على حق المواطن في شغل الأرصفة ، لماذا لا تتصرف الشرطة وتمنع من يشغل الرصيف ويحول دون مرور المواطني ، هب لو أن مواطنا يريد السير على الرصيف وحال بينه وبين السير عليه سيارات المعرض التي تشغل الرصيف ، وقام هذا المواطن بحركة بهلوانية للفت الانتباه، واعتلى السيارة الأولى واخذ يسير على ظهر كل السيارات التي تشغل الرصيف ، كيف سيكون الموقف مع صاحب المعرض؟ ، وكيف سيكون الأمر لو رفعت الشكوى لمأمور الشرطة؟،لمن سيكون الحق؟ ، هل لصاحب المعرض الذي تضررت بعض سياراته؟ ، أم للمواطن الذي من حقه السير على الرصيف ولم يجد بدا من إعتلاء أظهر السيارات التي تشغله؟.


إن لم يكن الأمر من إختصاص البلدية ولم يكن من إختصاص الشرطة ، فهل هو من إختصاص مسئول البلد ؟.
هذا شكوى اكتبها لمن يملك القرار ، حتى يزيل التعدي على حق المواطن ، أم أن البلد سايبة ولا قانون يحكمها إلا قانون من( يده طويلة) ولست مع هذا القول ، هل أصحاب المعارض لهم ىاع طويل عند البلدية؟، أو لديهم من يحميهم في مراكز الشرطة؟ ، وأنا لست مع هذا القول.
إذا كان لا هذا ولا ذاك فما الحل؟ افيدونا يا أصحاب الحل، قبل أن تحل مصيبة هنا أو هناك .
اللهم إني بلغت ، اللهم فاشهد

كلمات دليلية
التعليقات (0)