معلمة فلسطينية من مخيم حمص تحقق نجاحات في تعليم الحساب الذهني

profile
  • clock 11 أغسطس 2022, 4:01:10 م
  • تم نسخ عنوان المقال إلى الحافظة
Slide 01
google news تابعنا على جوجل نيوز

تُعلّم مدرسّة الرياضيات الفلسطينية هلا مندو، من أبناء مخيّم العائدين في حمص وسط سوريا، طالبات مدرسة الرملة للتعليم الأساسي التابعة لوكالة "أونروا" طرق الحساب الذهني السريع. لتحقق بجهودها نجاحات، أبرزها  فوز ستة من طالباتها ببطولة العالم للمسابقة الدولية  للحساب الذهني في عام 2021 التي شارك فيها 388 طالباً متنافساً من 44 دولة.

المدرّسة مندو، التي تدرّس مادة الرياضيات منذ 20 عاماً. تساعد طالباتها على تحقيق امكاناتهم، من خلال خلق بيئةً تعليميةً إيجابية في صفها، لتبديد صعوبة مادة الرياضيات كما يجدها الطلبة، فتعتمد تطبيق الأساليب التفاعلية مع الطالبات لضمان فهمهن للموضوع التي تقوم بتعليمه لهن. حسبما أورد تقرير نشرته "أونروا".

تقول المعلّمة مندو: "أريد حقاً أن تكون دروسي ممتعة ومسلية"، وهي قاعدة تعتمدها واستطاعت من خلالها العبور مع الطالبات لمستوى تعليم محبب ومنتج، حصدت نتائجه انجازات ونجاحات.

news_article_124947_44350_1648456690.jpg

وتعرض "أونروا" بعضاً من سيرة المعلمة هلا الذاتية، وتقول:" التحقت هلا بدورة تدريبية لإعداد نفسها لتدريس الحساب الذهني وحصلت على شهادة تدريب حيث بدأت بعقد صفوف حول الحساب الذهني لمجموعة صغيرة من الطالبات المتفوقات اللواتي أبدين اهتماماً كبيراً في هذا النشاط وكن سعيدات باستخدام طرق الحساب الذهني."

وأضافت :"بعد ذلك قامت هلا بتوسيع المجموعة لتشمل الطالبات اللواتي يبذلن جهداً كبيراً لفهم مادة الرياضيات ووجدت أن هذا الأمر أدى إلى تحسين مستويات التحفيز لديهن."

وتقول المعلمة هلا في إطار تعبيرها عن فخرها بانجازات طالباتها: "إن إتاحة الفرصة لطالباتنا في توسيع مهاراتهن وتطلعاتهن هنا في الصف وفي الأنشطة اللاصفية أمر مجزي جداً خاصةً وأن نتائجهن تجاوزت توقعاتنا."

وتأتي هذه النجاحات لبعض معلمي "أونروا" في سوريا، في وقت تعاني فيه المدارس من أضرار بالغة، حيث تشير "أونروا" إلى أنّ أكثر من نصف الصفوف المدرسية التابعة لها تضررت بسبب الحرب.

وتضيف "أونروا" أنها "ما تزال ملتزمة بتنفيذ استراتيجيتها لإصلاح برنامج التعليم لديها والذي يتضمن التنفيذ الناجح للبرامج الرئيسة التالية لتطوير المعلمين."

التعليقات (0)