ارتفاع قتلى قصف مركز تسوّق بأوكرانيا لـ16.. وإدانات دولية للحادث

profile
  • clock 28 يونيو 2022, 4:25:35 ص
  • تم نسخ عنوان المقال إلى الحافظة
Slide 01
google news تابعنا على جوجل نيوز

لقي 16 شخصا على الأقل حتفهم ولا يزال 40 آخرون في عداد المفقودين جراء سقوط صاروخ فوق مركز تجاري مزدحم بأوكرانيا.

وقال مكتب المدعي العام إن 59 شخصا آخرين أصيبوا في الهجوم نصفهم تقريبا في حالة خطيرة، وفقا لمسؤولين محليين.

وألقت أوكرانيا باللوم على روسيا في الهجوم قائلة إنه تم استخدام صواريخ جو-أرض من طراز "إكس-22" أطلقت من قاذفات "تو-22" بعيدة المدى.

وقال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي على تيلجرام: "أطلق الروس صواريخ على مركز تسوق حيث كان هناك أكثر من ألف مدني"، وشارك أيضا مقطع فيديو يظهر أعمدة داكنة من الدخان تتصاعد من مبنى محترق.

وكثف زيلينسكي من دعواته للغرب لتزويد أوكرانيا بأنظمة دفاع جوي حديثة، مؤكدا أن أوكرانيا قدمت بالفعل الطلب قبل بدء الحرب، وكذلك بعد العملية العسكرية الروسية مباشرة.

وقال زيلينسكي: "الأشخاص الذين كانوا في المركز التجاري في كريمنشوك يستحقون نفس الأمن الذي يستحقه الأشخاص في أي مركز تجاري في العالم، سواء في مكان ما في فيلادلفيا أو تل أبيب، أو في مركز تسوق في دريسدن".

ووصف زيلينسكي روسيا بأنها "أكبر منظمة إرهابية في العالم"، وقال إن "شراء أو نقل النفط الروسي، أو الحفاظ على اتصالات مع البنوك الروسية، أو دفع الضرائب أو الرسوم الجمركية للدولة الروسية" هو بمثابة دعم للإرهاب.

إدانات دولية

وسرعان ما أعقب ذلك إدانة دولية لهجوم كريمنشوك، حيث أصدر قادة مجموعة الدول الصناعية السبع بيانا مشتركا وصفوا فيه "الهجوم البغيض" بأنه "جريمة حرب".

وجاء في بيان، أصدره، مساء الاثنين، المشاركون في قمة مجموعة السبع المنعقدة في جبال الألب البافارية: "تشكل الهجمات العشوائية على المدنيين الأبرياء جريمة حرب. سيتم محاسبة الرئيس الروسي بوتين والمسؤولين عن ذلك".

وكتب الرئيس الأمريكي جو بايدن على تويتر أن "هجوم روسيا على المدنيين في مركز تجاري قاس. نحن نتضامن مع الشعب الأوكراني".

في حين تحدث رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشيل عن "ضربة عشوائية مروعة بصواريخ روسية"، واعدا أوكرانيا بمواصلة الدعم. وكتب على تويتر: "تكتيكات التخويف والترهيب الروسية لن تنجح أبدا".

وسيجتمع مجلس الأمن الدولي لمناقشة هجوم كريمنشوك في نيويورك، مساء اليوم الثلاثاء، وفقا لمصادر دبلوماسية.

وفي أماكن أخرى من أوكرانيا يوم الاثنين، قتلت القوات الروسية أكثر من 40 جنديا أوكرانيا في منطقة ميكولاييف، وفقا لوزارة الدفاع الروسية.

من جانبه، وصف الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون قصف مركز التسوّق في وسط أوكرانيا بـ"الرعب المطلق"، داعياً الشعب الروسي إلى "رؤية الحقيقة" كما هي.

وقال ماكرون في تغريدة باللغتين الأوكرانية والروسية أرفقها بمقطع فيديو لمركز التسوّق والنيران تلتهمه "إننا نشاطر عائلات الضحايا آلامهم"، مؤكّداً أنّه يشعر بـ"الغضب إزاء هذا".

التعليقات (0)